السبت , ديسمبر 5 2020

العلماء يكتشفون مذاقا خامسا لم تعرفه البشريه

يعتقد منذ قديم الأزل، بوجود 4 مذاقات أساسية فقط هي «المالح، الحلو، الحامض، والمر»، إلا أنه في عام 2009 تم اكتشاف مذاق خامس، وهو طعم المواد التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين.
أكد علماء من جامعة ولاية أوريجون، أن هناك مذاقا سادسا أيضا، غير موجود في القائمة، حيث يعتقدون أن الكربوهيدرات المُعقدة مثل النشاء لها طعم خاص بها، وينبغي تحديده كفئة منفصلة من المذاقات. وتتكون الكربوهيدرات المعقدة من جزيئات السكر التي تتجمع مثل اللؤلؤة على القلادة، وتعد الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة مصدرا حيويا للفيتامينات والمعادن والألياف الضرورية لجسم الإنسان. وعندما يتم تقسيم الكربوهيدرات المعقدة عن طريق اللعاب تتفكك روابطها وتتحول إلى سكريات بسيطة، وكان المفترض أن يكون لهذا النوع من المواد طعم حلو، لكن باحثون أمريكيون قالوا: “إن هذا ليس صحيحا وأن للكربوهيدرات نكهة فريدة خاصة بها، تختلف عن باقي المذاقات الأخرى”. وقال الدكتور مايكل تورودوف، من مركز مونلي الكيميائي للأبحاث: “العديد من الناس يعتقدون أن هناك 5 أنواع من الأذواق فقط، لكن آخرون يعتقدون أن قائمة الأذواق ما زالت غير مكتملة”. وأضاف الدكتور ليم جويون، القائم على هذه الدراسة “أعتقد أن السبب الذي يجعل الناس يفضلون الكربوهيدرات المعقدة يكمن في السُكر بما له من طعم حلو لطيف، يدوم لفترة قصيرة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: