الخميس , مايو 13 2021

9 نواب يطالبون بالتحقيق مع “عكاشة” ويؤكدون: خالف الإجماع الرافض للتطبيع

أصدر عدد من النواب بيانا قالوا فيه،” استقبل الكثير من أعضاء مجلس النواب خبر لقاء توفيق عكاشة بسفير الكيان الصهيونى فى مصر بالرفض التام والإدانة والاستنكار”.

وأضاف البيان، “تناول اللقاء حسب ما صرح به موضوعات تمس الأمن القومى المصرى وعلاقتنا الخارجية دون الحصول على إذن من المجلس أو تمثيل الجهات المعنية بإدارة الموضوعات المتعلقة بالأمن والعلاقات الخارجية”.

وتابع قائلا:” تناول الموضوع الأول سد النهضة الجارى بناؤه وطلب وساطة العدو فى خطوة تتعارض مع جهود حثيثة تبذلها الدولة المصرية فى تناول هذا المشروع، مما يؤثر بالسلب على مسار ملف سد النهضة وعدم إحاطة مجلس النواب واللجان الخاصة المنوط بها دراسة الموضوع، والموضوع الثانى يتعلق بالاستعمار الاستيطانى الصهيونى ويمس مواقف مصر القومية الثابتة”.

وأكد النواب الموقعين على البيان إن هذا اللقاء تم دون إخطار المجلس بأى شكل من الأشكال كما أنه يمثل خروجا على الإجماع الشعبى الرافض لأى تطبيع مع الكيان الصهيونى المغتصب للأرض والمقدسات العربية ومتناقضة مع تقاليد برلمانية راسخة فى هذا الشأن.

وطالب النواب بإحالة “عكاشة” للجنة خاصة للتحقيق معه وتوقيع أقصى عقوبة لمن يعبث بأمن مصر وثوابتها القومية وينحرف عن إرادة شعبها العظيم، مشيرين إلى أنه تم تقديم طلبا بذلك اليوم إلى رئيس مجلس النواب، الدكتور على عبدالعال.

ومن الموقعين على البيان الدكتور محمد عبد الغنى، والدكتور جمال شيحة، والكاتب يوسف القعيد، والمهندس خالد يوسفـ، وضياء داود، وأحمد الطنطاوى، وأحمد الشرقاوى، وهيثم الحريرى، ومحمد العتمانى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: