الأربعاء , ديسمبر 2 2020

شجن : عمر نصر – ليبيا

 

يا فؤادا كان مني واستراح
وحنينا كان عطراً وتبدَد
يلفت الحسن غدواً ورواح
وخيالاً زارني حيناً وأوعد
في حمي مني لديه مستباح
سرهُ من سر روحي قد تعقَد
يعتريني بين عقل وجماح
كل شيء بوصالي كان يشهد
أي شوق أي بوح وجراح
غرني حتى احتواني وتمرَد
ليس شيئا من قتال أو سفاح
داك شوق دون بوح قد تودَد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: