الجمعة , سبتمبر 25 2020

أنس دنقل يكتب :العمالة العالمية

خلال العشرين عاما الماضية شهد العالم تطورا كبيرا في وسائل الاتصالات السلكية واللاسلكية اضافة لوسائل التواصل بين البشر عبر القارات والمحيطات بحيث أصبحت المعلومات ملقاة علي الرصيف تحقق مقولة امير الشعراء احمد شوقي :
وغدا يعلم الحقيقة شعبي ليس شيئا علي الشعوب بسر..

من يتوهم غير ذلك واهم ..حمار ببردعة مع سبق الإصرار والترصد !!
( لرصد ماتحقق علي ارض الواقع من تقدم في مجال الاتصالات ..تخيل انك اجتمعت مع احبابك الراحلين منذ سنوات عشرين فقط .. حدثتهم : انك تستطيع وانت نائم علي فراشك الوثير..ساندا رقبتك علي مخدتك..تتواصل.. تتحدث ..تكتب ..تري أناس بعيدين عنك آلاف الأميال..صوت وصورة.. هل سيصدقوك.. سيودعوك اقرب مصحة أمراض عقلية ..باعتبار راكبك عفريت.. ربما احضروا لك كودية زار لإخراج الجن !!)

في زمن السموات المفتوحة والقرية الواحدة..لا اسرار عليا الا في عقل مواطن شمبانزي متخلف في بلاد المتخلفين( مواطن احمد موسي )..هنود حمر العالم المتقدم..
نموذج شيخ النفط.. من يبيع نفط بلاده محولا حصيلة البيع علي حافظة نقوده في حساباته السرية ببنوك سويسرا وتل ابيب..بعدها..الشيخ طيب.. كريم متلاف..ربما يجود علي غلمانه وازلامه ببعض الفتات ضمانا لولائهم وتفانيهم في خدمته وحراسته ..الدعاء لسموه بطول العمر !!

من يعش العشرين سنة القادمة سيشهد ثورة في انتقال الأفراد والبضائع..مماثلة لماحدث في مواقع التواصل الافتراضي..سيصبح التنقل بين عواصم العالم المتقدم شرقا وغربا أيسر من الانتقال من موقف اتوبيسات احمد حلمي لموقف اتوبيسات عبود بالقاهرة ..مستفيدين من انجازات علوم الفضاء وغيرها من أساليب التقدم والبحث العلمي وكما يلي:
1– تحويل صناعات السلاح إلي مجالات تصنيع وسائل الانتقال الحديثة..
2–استغلال مخازن السلاح العالمية الراكد والخردة في إشعال حروب محلية بين الشعوب المتخلفة بما يضمن التخلص من الحضارات البدائية باعتبارها نفايات بشرية ضارة مثال ماتقدم : الحرب في سوريا ..اليمن..ليبيا..العراق ..تزكية الحرب المستمرة منذ اكثر من الف واربعمائة عاما بين معسكري المؤمنين المتصارعين علي مقعد الخلافة الشاغر.. فريق أنصار خلافة سيدنا عمر الخطاب في مواجهة فريق سيدنا علي بن أبي طالب..من منهما أحق بخلافة المؤمنين ؟؟!! ..علي ضوء أفكار قطبي الفكر الإسلامي المبدع المتجدد .. بن باز في مواجه آية الله الخميني.. نفعنا الله بعلمهما واسكنهما فسيح جناته..سعيدين.. متجاورين!!

3–اعتماد وتطوير أساليب تعليم وتدريب جديدة ملائمة لسوق العمالة العالمي..الأفراد والمجتمعات الغير قابلة للتطوير بالتأكيد سيتم ايداعهم في احسن الاحوال باقفاص حدائق الحيوانات نتيجة ضغوط مؤسسات الرفق بالحيوان !!

4– الطب..حدوث تقدم رهيب في مجالات الهندسة الطبية ..علوم التحاليل ..اكتشاف الأمراض وعلاجها عن بعد.. بحيث لايجوز الخروج لسوق العمل او الاختلاط بالآخرين مالم تحصل علي شهادة معتمدة من المراكز الطبية المحترمة تسمح لك بحرية التجول..لامكان يومها لأطباء افتح بقك ..قول: اه..الا في المسارح والبرامج الهزلية !!

5– انتحار الشاويش عطية نجم افلام إسماعيل يس لتحل محله شبكات المراقبة الإلكترونية التابعة لشبكات الأقمار الصناعية الراصدة لأي انحرافات في اي مكان بالكرة الارضية عن القانون العام العالمي الموحد ..حيث تختفي الحدود بين البلاد والاوطان ..تصبح الحدود الإقليمية ..قوانينها القديمة ..حراسها في طيات كتب التاريخ والأساطير !!

اخيرا الموضوع طويل.. متشعب..وعشرون عاما مدة طويلة..أكون قد مت وشبعت موتا..

اذا أخفقت ظنوني ..اغفروا لي ..ما انا الا مواطن متخلف يعيش العزلة في قعر العالم المتخلف في مزرعة الحيوانات الأبدية.. وان صدقت: اذكروني..اذكروني !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: