الأحد , يونيو 13 2021

أشرف الريس يكتُب عن: ذكرى إحتلال إيطاليا لمدينة أديس أبابا الأثيوبية

فى مثل هذا اليوم 5 / 5 / 1936م القوات الإيطالية تحتل العاصمة الأثيوبية أديس أبابا و كان السبب الرئيسى لإقدم الجنرال الفاشى ” بنيتو موسولينى ” على هذه الحرب بمثابة الهُروب من أزمات بلادة الإقتصادية الحادة بتحويل إهتمام الإيطاليين بعيداً عنها و أيضاً لأنه كان يأمل فى كسب مصدر للمواد الخام اللازمة للصِناعات الإيطالية التى كانت تُعانى آنذاك من نقصٍ شديد للغاية فى تلك المواد …
و جديرٌ بالذكر أن شرارة هذا الغزو قد قُدحت بداية من أكتوبر عام 1935م بغزو العديدِ من المُدن الأثيوبية و دكها بتحويل القنابل الإيطالية لمُدن العاصمة الأثيوبية الواهية البناء إلى خرائب ! و قد أحس إمبراطور أثيوبيا ” هيلا سيلاسى الأول ” أنه من المُستحيل مواصلة الحرب ضد عدو مُجهز بمثل هذه الأسلحة الحديثة ففر من البلاد ! و فى 5 / 5 / 1936م استولى الساعد الأيمن لموسولينى المارشال ” بييترو بادوليو ” على أديس أبابا عاصمة إثيوبيا و أعلن إثيوبيا أرضا إيطالية ! …
و قد ظل هيلاسيلاسى هارباً و لم يعُد إلى عرشه حتى عام 1941م حيثُ كانت إيطاليا قد تصرفت بما يُخالف مبادئ عُصبة الأمم و حاولت العُصبة إيقاف الحرب بمُقاطعة كثير من التجارة الإيطالية إلا أن جُهود ” عُصبة الأمم ” و قراراتها أيضاً كانت غيرِ مُجدية تماماً مثل ما هى عليه الآن جُهود و قرارات ” الأمم المُتحدة ” ضد إسرائيل و ما أشبه الليلة بالبارحة ! .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: