الخميس , نوفمبر 26 2020

ذلك الجمال ….قصيده للشاعره سولافه بلال

ذلك الجمال الذي أخاف يوماً قمراً
اتذكره؟
له خمساً تهوى الرقص على ضلعك
بما حمل من طائر وسفين
اصطدم بي
بما فيه
امواج بلا شاطئ
فُصِّلت لتضيق تفاصيلاً
على قدّي
دارت جنوني شبراً
وقمة
قهقهت سيل صهارة
بحرارة
مسمع بركان
كلمّا اشتهى
جرمي السماوي
اشعال
جذوة الظلّ
تلك
في شمسك

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: