الأحد , يونيو 20 2021

خذني بأمانك .. قصيدة للشاعرة: نور طالب

خذني بأمانك

غير معتادة على أية قرار
إن كان أخذا” أم عطاء
قابعة داخل قوقعة محار …
ما زلت لا أعرف التمييز
بين الربيع و الخريف …
فعيون الشمس مهما تكحلت
بغيوم متراقصة، تبقى بريئة
في نظر الكون …
لطالما تكون غائبة، باردة تارة
و تارة تملك دفء الدنيا
مثلك تماما” …
لكن هي تشرق كل صباح
بكل سرور ..
بينما أنت تحاول الهروب
لا عليك مني …
لقد اعتدت غيابك المرهون
حيثما الشمس تدفع الفدية
و النور سيد اﻷحلام
ريثما يعود وطني كما كان
حينها … لن تكون فيه
ظلال فارغة
لا مدافن هنا و هناك
لا ساحات إعدام للورود
و لا صقيعاً في القلوب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: