الأربعاء , نوفمبر 25 2020

د. صلاح الدين السرسي يكتب : من ثروات مصر المهدورة .. (عزة فياض)

هذا اسم فتاة لو كانت في أي دولة من دول العالم لأصبح اسمها علما تتداوله كل أجهزة الإعلام، لكنها طالبة مصرية تدرس حالياً في قسم “الهندسة البتروكيميائية” في جامعة الإسكندرية. استطاعت أن تقوم بتحويل النفايات البلاستيكية إلى وقود حيوي، ونال هذا المشروع المركز الأول في مسابقة الاتحاد الأوروبي للعلماء الشباب. يعتمد المشروع على طريقة جديدة ومبتكرة لتحويل البلاستيك إلى غازات الإيثان والميثان والبروبان، و يتم تحويلها بعد ذلك إلى الإيثانول كوقود حيوي، مستخدمة عامل محفز اكتشفته، وهو سر نجاح العملية كلها، وهو مركب كالسيوم بنتونايت Calcium Bentonite. ويمكن لهذا المشروع أن يدر ما يصل إلى 163 مليون دولار سنوياً من الوقود الحيوي بإعادة تدوير القمامة وبعض المواد الكيميائية الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: