الأحد , يونيو 20 2021

سلام علي الأمس….قصيده للشاعره دعاء أمين

سلام علي الأمس
وآآآه من الغد
وعجب علي الحاضر بأمواجه
التي تؤرجحنا بين بين
أيها العالم الضخم
ارفع قدميك عنا قليلا
فراغات أصابعها لم تعد تكفينا
نسينا معالم وجوهنا
نجلس في بطن قدميك
متزاحمين، متعرقين، ووحيدين
لم يري أحدنا الآخر،
لم نحظي بفرصة للتعارف،
أو بوقت نحزن فيه
علي من سقط منا ضيقا،
نتكالب علي ذرات الهواء التي لم تجديه،
ونمط رقابنا المكسورة نستنشق
عفونة قدميك الثقيلة
ألم تمل الوقوف، اجلس قليلا
ارخي قدميك، ربما أتيحت لنا فرصة للهرب
نري أخيرا وجوهنا المسطحة وعيوننا المعفرة
وربما مددنا أيدينا نصافح من أرغمتنا
وطأتك علي قتاله،، ونعتذر
لمرة واحدة عن حقارتنا
ربما عدنا آدميين وأقمنا العزاء علي رفاقنا
مصمصنا الشفاه علي غيابهم
ونفخنا الكثير من الهواء
في جثثهم الزرقاء الساكنة

أيها العالم، نحن مازلنا هنا
ألم تدغدغك نبش أظافرنا الطويلة؟!
ألم يزعجك أنينا؟!
نم أيها العالم، رجاءا
نم، لنحيا قليلا…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: