الخميس , سبتمبر 24 2020

مدد لابويا وسيدي….. ولسيدهم……شعر يسري زكي

النخل كان ياكل بَلَح إيدهم
وعِنَبنا يطرح من عناقيدهم
والسقعة تِدفَا من مَنَاقِدهم
والوَقعَة تِكسَرهُم…. فَتِفرِدهُم
ومدد يمد إيديه وينجدهم
من نور مقام العارفين بالله

اللي سِمِع صوت السما بقلبه
واللي وَصَف نور الأمل للخلق
واللي حَبَس صوت الألم جواه

مدد لروح سلوي ولعنيها
مدد لضحك الوردة فإديها
ومدد لحب يحَوِّلَك لحياه

مدد لإيد نامت فإيد الفاس
ومدد لعين ضَمِّت عيون الناس
واللي حَفَر ترعة وشق طريق
واللي لَمَح سِر البراح في الضيق
صَلَّي و فِضِل واقف علي حيله
واللي وقف جنبه بيدعيله
واللي فضل واقف يصلي وراه

واللي وِقِف للديب علي سيفه
واللي شرب غُلبُه بكيف كيفه
نفسه الشحيحة جاتله رَجَّعهَا
مال و انحني للشيلة وِرَفَعها
ووقف أسد زنهار ف وش هواه

مدد لناي الروح اذا غَنَّى
ومدد لطوب الدار وللبَنَّا
ومدد لنسمة من هوا الجنة
ومدد لقلب استَنَّى فَرَج الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: