الإثنين , سبتمبر 28 2020

عندما أصيب رياض القصبجي بالشلل النصفي

عندما أصيب رياض القصبجي بالشلل النصفي ، و على أثره لم يستطع مغادرة الفراش وعجز عن العمل و سداد نفقات العلاج ، ..في عام 1962 أراد المخرج حسن الامام ان يساعده ويرفع من روحه المعنوية ،، فقد كان يقوم بتصوير فيلم الخطايا لعبدالحليم حافظ ، فأرسل إليه للقيام بدور في الفيلم بعد ان سمع انه تماثل للشفاء نوعا ما ..
جاء الشاويش عطية الى الاستوديو مستندا على ذراع شقيقه متحاملا على نفسه ليظهر امام العاملين في البلاتوه انه قادر على العمل ،، لكن حسن الامام ادرك انه مازال يعاني و أنه سيجهد كثيرا ،، فأخذ يطيب بخاطره ويمازحهه وطلب منه تأجيل العمل ؛؛ الا ان الشاويش عطية أصر على اداء التمثيل ، وأثناء اندماجه في أداء الدور سقط على الأرض في مكانه ،، وانهمرت الدموع من عينيه وهم يساعدونه على النهوض ويحملونه بعيدا عن البلاتوه ، وعاد الى بيته ، ليلازم الفراش ، وكانت تلك آخر مرة يواجه فيها الكاميرا ..
و بعد عام من تلك الواقعة فارق رياض القصبجي الحياة وظل جسده في فراشه ينتظر تكاليف جنازته حتى تم دفنه في 23 ابريل من العام 1963..رحمه الله عليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: