الأربعاء , سبتمبر 30 2020

ذلك الضيف الغريب ……شعر محمدانمار حجازي

ذلك الضيف الغريب أتاني
لم أكن خائفا
فأنا أعرف أن الموت
لا يأخذ عادة إلا الجيدين
حاستي السادسة
هي الوحيدة التي
مازالت لدي حتى الآن
فاعرف أن عطرك طويل القامة
وأن شفتيك ترتديان سترة قصيرة للغاية
حاستي السادسة وربما السادسة إلا عشر دقائق
تخبرني عن الوقت المتبقي
لحرارتي القادمة وسعالي الجاف
فلا تجلسي على صدري
فليس هناك متسع لنفس جديد
ولقصيدة جديدة
البارحة…لا أدري أم اليوم
تم إسعافي الى منفى كبير
كل النساء فيه جميلات
ويضعن كمامات ملونة
ويمنحن الأوكسجين
بشفاه طرية
يااااه
الموت لا يأخذ إلا الجيدين
وأنا عدت للبيت
عدت بكل حواسي
وذكريات العطر القصير
والعمر الطويل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: