السبت , سبتمبر 26 2020

وزير الري المصري يوجه بمتابعة مناسيب النيل ومدى تأثرها بملء سد النهضة الإثيوبي

وجّه الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري في مصر، بمتابعة الموقف المائي في البلاد، ومدى تأثرها بالإجراء الأحادي الذي اتخذته إثيوبيا بالتخزين الأولي لسد النهضة.

وترأس الوزير اجتماع للجنة الدائمة لإيراد النهر لمتابعة الموقف المائي في البلاد، واستعرضت اللجنة مناسيب محطات القياس الرئيسية على منابع النيل ومدى تأثرها الإجراء الأحادي لإثيوبيا بالتخزين الأولي لسد النهضة الإثيوبي، وكذلك مناسيب وتصرفات السد العالي بما يساهم في توفير الاحتياجات المائية.

ووجه عبد العاطي بالمتابعة المستمرة لمناسيب أعالي النيل ومعدلات سقوط الأمطار مع استمرار عقد اللجنة بصفة مستمرة لمتابعة معدلات الأمطار والمناسيب على منابع نهر النيل وكذلك حالة السدود المختلفة على طول النهر.

وتابعت اللجنة موقف توفير الاحتياجات المائية لموسم أقصى الاحتياجات، وما يتطلبه ذلك من تنفيذ آليات إدارة وتوزيع المياه بحيث تفي بأغراض الاستخدامات المختلفة، بحسب المتحدث الرسمي للوزارة.

وأشار إلى أن الاجتماع ناقش كذلك موقف الفيضان لهذا العام، والإجراءات المتخذة للتعامل معه واستعراض خطط الاستفادة من الموارد المائية المتاحة بالشكل الأمثل حاليا ومستقبلا.

ولفت إلى أنه تم استعراض موقف التنبؤ بموسم الفيضان، وأشارت البيانات إلى أن معدلات الأمطار في تزايد على منابع النيل وأنه من المبكر الحكم على فيضان هذا العام.

وناقشت اللجنة كافة احتمالات الفيضان وآليات إدارته والخطط الموضوعة للتعامل معه بما يُعظم الاستفادة من الموارد المائية بالشكل الأمثل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: