الأربعاء , سبتمبر 30 2020

أكتب إليك……بقلم سحر محمد

أكتب إليك وأدعو الله أن تقرأ…
أكتب إليك يارجُلي الأول الذي زرع السعادة في داخلي وأغدق حقول عمري بأمطار حبه وجعل شمس الأمل تداعب روحي بعدما أنهكها الظلام وأثلج صدري بنفس التوقيت الذي شب في عمري الوردي الضرام أكتب إليك معلناً إعتذاري عن كل ذلك الخصام أكتب إليك وأنا أرنو بهدنةٍ أو أن تمن علي ببعض من السلام فأما الذي بيننا من ود وغرام باقٍ في داخل روحي إلا أن تفيض إلى رب الأنام وأني كل ليلة أرد النبض إلى قلبي بما حفظته منك من جميل الكلام ولو خيروني بين أن يقبل عنقي حد الحسام أو أن يطيل مابيننا من خصام لأخترتُ تقبيل حد الحسام فأنت العشق أولاً وأخيراً وبعدك تنتهي كل القصائد وحروف الكلام وأدعو الله سراً بأن أراك دوماً في المقدمة تمضي للأمام ولكن يامؤنس الروح هلا أجبتني ما الدواء لداء الحرمان وإن شُفيت ندبات جروحي كيف أشفى الروح التي ع ذكراك تستيقظ تموت تحيا وتنام كيف أهرب من حروفي وأنت تظهر بين كلماتي كيف أخفي ملامحك من تفاصيل حياتي إن لم تجد حل لتساؤلاتي سأصب عليك عشقي في صباحاتي ومساءتي ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: