الإثنين , سبتمبر 28 2020

صباح الخير يا عرب ……شعر أعتدال الدهون

من أيقظني
من حلمي
لأخطو على سراط الصحو

من أيقظني
من طفولتي
لأغدو كبيرا
ضمن كبار يلعبون
لعبة الشر

من أيقظني
من طمأنينتي
بينما كنت أغفو بحضن
الأمان

من أيقظني
من وطني
لأستيقظ لاجئا في
الخيام

من أيقظني
من كامل كراهيتي
لعدو يحتل لنا أرضا
لأصافحه وسط أكاذيب
السلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: