الإثنين , سبتمبر 28 2020

قبل الواوا………… ./ بقلم : د. ريم سليمان الخش

قبّل (الواوا)…. .. ريم سليمان الخش
.
أرقتهم ذرى الرؤى في التماعِ
فسعوا كي تكون سقط المتاعِ
***
قتلوا الربّ فالطبيعة ربّ
قلدتهم براءةَ الإختراع
.
أسقطوا النهيَّ كلّ نفيٍّ صوابٌ
ودم الأرض لذّة الإمتاع
.
وصراع على المغانم أدمى
هيرُشيما وغيرها من بقاعِ
***
خططوا لامتلاك صك حياتي
جرّدوني من بيدري وصواعي
.
تركوني مكبّلا بالأفاعي
وعلى الجنب شلّة من ضباع
***
منذ قرنٍ أنا مشاعٌ لربّ
يسلخ الجلد موردا لانتفاع
.
سحلتني مصانعٌ آلهاتٌ
بت نهرا من العبيد الجياع
***
نزعة الفوق شيّئتني متاعا
وأنا الدون : إذْ رضيت انخداعي
.
حين أبقيت روضتي طوع فأسٍ
فرم الزرع ساحق الأضلاع
***
يسرق الحلم من عيون السواقي
لا اخضرارٌ لا نسمة في المراعي
.
فاقرعي يا قيامة الذات إني
في مهبٍ ملوّح بالضياعِ
*******
صوت ما:
قبّل ( الواوا) ذاك فنٌ فريدٌ
ودع الفكر : أنت سقط المتاع
.
وتراقص مخدّرا أنت أنقى
إنْ تناسيت لدغة الأوجاع
***
إنْ عوى الذئب فاتخذه خليلا
أنت أحلى : معانقا في اندفاع !!
***
هزلت لا بل قد تثقّفت نورا !!
إنّك العتم : سقطةٌ دون راعِ
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: