الجمعة , مايو 14 2021

السلطات التركية ترفع حظر التجوال جزئيا عن بلدة سيزري جنوب شرق البلاد

أعلنت السلطات التركية الثلاثاء 1 مارس أنها سترفع جزئيا اعتبارا من الأربعاء حظر التجوال الذي فرض على بلدة سيزري بعد معارك عنيفة اندلعت بين القوات التركية والمسلحين الأكراد.

وأكدت محافظة شيرناك، جنوب شرق تركيا، في بيان أنه سيتم رفع حظر التجوال يوميا بين الساعة الخامسة صباحا بتوقيت تركيا إلى حدود الساعة السابعة والنصف مساء.

وطوقت وحدات من الجيش والشرطة في 14 ديسمبر 2015 بلدة سيزري، التي يقطنها 120 ألف مواطن والقريبة من الحدود السورية والعراقية، لطرد أنصار “حزب العمال الكردستاني” الذين أقاموا الحواجز، وأعلنوا الحكم الذاتي.

هذا وأوقعت المعارك الضارية هناك العديد من القتلى في كلا المعسكرين.

وكانت السلطات التركية قد أعلنت في 26 فبراير أن عدد الإرهابيين الذين تمت تصفيتهم ببلدة سيزري بلغ 666 قتيلا، علما بأن العشرات من الجيش والشرطة التركيين لقوا مصرعهم في الاشتباكات.

واتهم رئيس “حزب الشعوب الديمقراطي” المؤيد للأكراد صلاح الدين دمرتاش الحكومة الإسلامية المحافظة بارتكاب “مجزرة” في سيزري، الأمر الذي تنفيه السلطات التركية.

وكان وزير الداخلية التركي أفكان ألا قد أعلن في 11 فبراير نجاح العمليات العسكرية في سيزري التي أصبحت رمزا لتجدد النزاع الصيف الماضي بين السلطة التركية وحزب العمال الكردستاني جنوب شرق البلاد.

جدير بالذكر أن المعارك أدت إلى وقف محادثات السلام التي بدأت بين حكومة الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان والمسلحين الأكراد في خريف عام 2012. وأوقع النزاع أكثر من أربعين ألف قتيل منذ عام 1984.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: