الثلاثاء , سبتمبر 29 2020

لله قد شغف الفؤاد و هاما ……….. شعر // عمار العزاني

لله قد شغف الفؤاد وهاما
حتى بدا حرف القريض خزامى

والنبض ما أدراك ما النبض الذي
يغدو لغيرك في الغرام حراما

فأنا وقلبي والحواس جميعنا
نهديك شعرا كي يكون وساما

فبغير حرفي أنت لست أميرة
بين النساء لا ترين مقاما

فأنا بحبك كم صعدت منابر
الشعراء حتى قد بدوت إماما

كم جاد بالإيحاء طيف حبيبتي
وكأنه غيث عليَ تهامى

أنا مدنف حد اعتراف جوانحي
كوني على قلبي الشجي سلاما

إن تشغلي قلبي بغيرك حينها
سيكون شغلي بالنساء لزاما

عمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: