الجمعة , سبتمبر 25 2020

وآهين من سطوة لكن …….شعر محمود الشاذلي

عِشْت العَشَرَه الأولى الفَرْط
صَبي أقراني .. أكبر واصغر ،
في الصُحبَه ، اللعبه ، العَتَبَه ، الصَفْ
باتِّقي خلافاتي وخناقاتي ،
خوفًا من أبويا العشماوي ..
مش اسمًا ولا شُهرَه ،
بل صفَةً للقَسْوَه وللقُدره ..
في جَدْل الحَبْل لفعل الخنق
حتى ان كان لأعز الخَلْق ..
فلذات الكبد اللي اتهرى م الغُلْب !!.

ولكُوني إتربيت .. صَبي أقراني
ممنوع من صرخة ، قهرة ، نزعة ياني
حاصروني عَوازل رُوحي ..
بِمَسْحِة لُوحي ، ودَمْعة نُوحي
ما باقيتش ف مَلْوة عينهُم ..
بُنْط ف بَصْرَه
ولا ليّا ف رغبة قُولْهُم ..
شِرش مَهارَه .. لسين أو جيم ،
ولا نِنِّى شطارَه .. تفَتَّح غيم ،
وترُد العجز ، الحيره ، الحسرَه !!.

منِّيت الشَّك اللي سقاني
مَيِّة مُحاياتي وأهداني ..
فتحة مغاراتي لسؤالاتي ،
تغنيني كنوزي بإيجاباتي ،
تحييني بعمري ألذ حياه !!.

كنت أتمنى ولكن .. آه من لكن ؛
خَسْفالي الشَّك ، ولَغَم الفتْك ..
في ليلها الداكن !!.

سَنْكَرْت لساني وشبابيك أحزاني
واتْكَوَّرت ف أغْوَط حُفْرَه ..
حافرها ف داري
وناري القايدَه ظنون أفكاري
إبرة ف ننِّي حنيني لضَيْ نهاري
واتعلَّمت أغزل وانسج ..
على نُول الرفض
والعِنْد الضد ..
بُرديَّه عَفيَّه وأبديَّه ؛
تحفظلي تاريخي ..
من نزف صريخي
وعشان ما بِاحبِّش أغش ..
ولا مللي أكِشْ
ح افضل سَطر معافر ..
في كتاب متصادر ..
أنا عنوانُه !!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: