السبت , سبتمبر 19 2020

وتصرخ بي ذكرياتي…قصيده للشاعره نجاة اليعقوبي

وتصرخ بي ذكرياتي
فأفتح باب المحيط
وأسبح صوب
بلاد الربيع
فأيّ جنون حياتي
وأيّ صراع رهيب
جلست أناجي
سكون المساء
وأطلق أنّات
قلب حزين
فيا ليتني
عازف ناي
يدوّي صداه
على مسمع
الزمن الشّقي
أحب …و أكره
ما يخنق حريتي
يشوّه الجمال
ويعدم كلّ هوى
سأحلم …لا
لأصلح الحياه
سأحلم بأني
ملكت جمال الوجود
أريد وأجهل ما أريد
يحاصرني الهوس المتوحّش
من كل جانب
ويقتلني دائما
جنون السؤال
فإمّا أكون كما أشتهي
أو لا أكون
وأبقى أصيخ إلى
همسات المساء
ووقع الخطى
فقلبي جنون
وعمري مدى
يحضن الأفق
في نغم
فأفتح باب المحيط

وأسبح صوب
بلاد الربيع
فأيّ جنون حياتي
وأيّ صراع رهيب
جلست أناجي
سكون المساء
وأطلق أنّات
قلب حزين
فيا ليتني
عازف ناي
يدوّي صداه
على مسمع
الزمن الشّقي
أحب …و أكره
ما يخنق حريتي
يشوّه الجمال
ويعدم كلّ هوى
سأحلم …لا
لأصلح الحياه
سأحلم بأني
ملكت جمال الوجود
أريد وأجهل ما أريد
يحاصرني الهوس المتوحّش
من كل جانب
ويقتلني دائما
جنون السؤال
فإمّا أكون كما أشتهي
أو لا أكون
وأبقى أصيخ إلى
همسات المساء
ووقع الخطى
فقلبي جنون
وعمري مدى
يحضن الأفق
في نغم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: