السبت , سبتمبر 19 2020

زيكا يهدد الرياضيين

 

يحاول مسؤولي الصحة في العالم السيطرة على تفشي فيروس زيكا ومن ناحية أخري الرياضيين الأولمبيين يوازنون بين الرغبة في الفوز بالميداليات الذهبية في أولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو، والمخاوف الصحية المحيطة بالفيروس الذي ينقله البعوض في البرازيل.
وينقل فيروس زيكا عن طريق البعوض إلى الإنسان في حين ظهرت حالتان في الولايات المتحدة تشير إلى إمكانية انتقاله عن طريق الاتصال الجنسي.
وقال مدرب المنتخب الهندي للرماية، روناك بانديت: “من وجهة نظري من الأفضل الموت في سبيل ميدالية ذهبية أولمبية بدلاً من الخوف والجلوس في المنزل“.
وبدت الدنماركية آن ماري ريندوم المشاركة في مسابقات الشراع غير خائفة أيضاً.
وقالت: “سأقوم بشراء وسائل قوية لإبعاد البعوض، هذا هو ما فكرت فيه، لا أشعر بالقلق من الأمر“.
لكن العديد من الرياضيين أبدوا قلقهم من الوضع.
وقال العداء الامريكي جاستن جاتلين: “مما شاهدته وقرأته فإنه يشكل خطورة كبيرة على الحوامل“.
وتابع “أحاول تحقيق الفوز والمجد في الأولمبياد، أتمنى أن تتم السيطرة على فيروس زيكا قبل أغسطس (آب) المقبل“.
وستقام تجارب الأولمبياد في ريو قبل انطلاق الدورة الصيفية في أغسطس (آب)، وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إن الدورة ستكون خلال فصل الشتاء حيث ستكون الأجواء جافة وأكثر برودة مما يقلل من وجود البعوض وخطر التعرض للفيروس.
وقال علماء: “التوصل لعقار لفيروس زيكا قد يتطلب سنوات وفي الوقت الذي قالت فيه اللجنة الأولمبية الدولية إنه لا توجد مناقشات حول إلغاء الدورة أو تأجيلها فإن بعد الخبراء الطبيين أشاروا إلى أن ذلك يجب أن يحدث“.


وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أن عدوى زيكا الفيروسية تمثل حالة طوارئ دولية تهدد الصحة العامة، وأن الفيروس ربما يصيب نحو 4 ملايين شخص في أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: