الأحد , يونيو 13 2021

أميركا.. حملات الجمهوريين تنحدر إلى الحضيض

تبادل المرشحون الجمهوريون للرئاسة الأميركية سيلا من السب والكلمات النابية وحتي الايحاءات الجنسيه المتعلقه بالذكورة، الي حد بادر فيه المراقبون و المحللون إلى القول إن علي الآباء منع اطفالهم من مشاهدة الاخبار والبرامج السياسية بسب الكلمات البذيئة بين المرشحين لاهم منصب في الديمقراطيات الحرة و وهو منصب الرئيس الاميركي.

وبدأ القذف بالكلمات من قبل ترامب الذي استخدم زجاجة من الماء و بدا بصبها علي الهواء مباشره في احد المهرجانات الانتخابية، واصفا الماء بحالة العرق الذي يتصبب من جسم خصمه الذي ينعته بماركو الصغير ( ماركو روبيو) القصير، بالمقارنه مع ترامب طويل القامة.

وقال ترامب ان ماركو يضيع المكياج علي وجهه بفرشاة طلاء الدهان حتي يخفي العرق المتصبب من جسمه. وسخر منه بالقول: ماذا سيفعل روبيو عندما يقابل فلاديمر بوتين و رؤساء العالم و يفاوضهم علي صفقات، هل سيتصبب عرقا؟

في المقابل رد روبيو علي ترامب بالمكيالين قائلا ان ترامب اراد مراه طويله ربما لانه يريد ان يري اذا كان قد تبول علي نفسه .

و لم يتوقف السباب عن هذا الحد فقد سخر روبيو ايضا من يدي ترامب اللتين وصفهما بالصغيرتين. وقال من الغريب ان يكون رجلا بهذا الطول لديه يدين صغيرتين، وأنتم تعرفون ما معنى ان تكون يدي الرجل صغيرتين.

ترامب رد علي من يسميه بماركو الصغير قائلا ان الجميع اخبروه بان يديه جميلة. كما وصف ترامب السناتور كروز بانه اكبر كاذب علي وجه الكرة الارضية.

وقال روبيو ان ترامب مخادع و محتال ويريد ان يسرق الحزب الجمهوري، حزب الرئيس ريغان وحزب الرئيس ابراهام لينكون.

وبشهادة العديد من المراقبين، فإن هذا الحملة للرئاسة بين المرشحين الجمهورين هي الاسوء علي الاطلاق وتنزلق نحو الوحل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: