الخميس , يونيو 17 2021

احتجاب….قصيده للشاعره شروق حمود

احتجاب

خبأت اسمي
كيلا يزور عبوس السماء
شكل جبهته الحبيبة
يعاقبه شتاءٌ بفرضِ الحجاب
خبأت رأسي
كيلا تأكله الأرض بحجة المرايا
تأمّم أشياءه المخبوءة في ركن قصيّ
كنتُ أسميته بيت الحنين…
خبأت من نظراته كفيّ
كيلا يسرقَ فضتها التصفيق
وتنسى وعود الدراويش
وشكل الهواء..
خبأت أقدامي
مذ سرق الطريق
أحلام المنازل
و انتخت أيدي الحصى
لتداعب صدر حذائي
الذي
من فيض نشوته خلعني
فحفيتُ
خبأتُ قلبي في قصيدة
فلقد خبرتْ أيدي العدم
زهري القرنفل
دهست عطره الدامي
فانكسرتُ
وانكسرتُ
خبأت قصيدتي في أبيضي
كيلا يقضّ الملح فيء نرجسها
فتصاب بالدمع المتين
و يهترئ السرير من الأرق
تحجّ في الروح الثمالة
من مرايا النفس
يهيمُ في سفني الورق
يهيم في سفني الغرق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: