الإثنين , أكتوبر 19 2020

ترسمني القوافي الشاعرة سميحة فايز أبو صالح

ترسمني القوافي ريشةً تولّولُ
أفتش عن طريق لا قمصان فيه تستر عورة مشقته أسوِّرُ الضبابَ بملامح السحاب العابر اسكّنُ الريح بين أصابعي في أقاصي المسامات تذرني بجوف عاصفة وأضداد المعنى بفيافي سطور الضياع ظلالي لغة يملؤها الأغتراب لمطر كحّل عيوني بفيض الرماد وخطى ألواني وريقات جفّت محابرها أشداق قوافي ترسمني ريشة العمر خطوة تمضى وأخرى مخضّبة السبل محافرها موجة تعانق نزف البوح لذاك التلاقي تقيّد ظفائر وريدي الحالم موجات إنكساري بمرايا الهزيمة أمضي وانية عطري ينقصها إنثال جناني وصالك القاصى برحم المسافات فوق رمل الرؤى ساحل يتشظّى أوج جدران ذاتي قسرية حنجرة صامتة أمضي نحو فجر المجاز بلغة تنوء صلدة شهوتها الرغبات نعاس الضوء شهيّ الحضور وسوطك يجلد شتاتى قطران الحرف دهشة بطعم الجلد ونبض التيه مجلّجل مولّول إنحناء العمر يراقص بوصلة الزمن تحبو على خفقات صدري نتوسد تضليل أقدامي .
سميحه فايز ابو صالح
الجولان السوري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: