الأحد , يونيو 20 2021

في ايّ عنقٍ يُقصّبُ ….قصيده للشاعره سولافه بلال

في ايّ عنقٍ يُقصّبُ
هواؤك ؟
لأتمدد رذاذاً في ضبابك الأصم
يعدو ويلهو بأرياش ومخالب
لا ترعد من دونك
ينهل منه لغته
لون زفيره
لظى لا يطفئه وادي
ليعود بشهقة
تتهجأ نبوءات براري
تثرثر لك وحدك
خدراً متكئ على ما تبقى
من مذاق
تهمة كسر الأدب مرة
في قبلة
تشاركه احمر شفاهي
وشيء
تكوّر هناك
تحت قِبّتك اليسرى
حزّ صدرك وحاك
لي همهمة
جهلتْ في غمرة حماستها
استرجاع بقايا شامتها

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: