السبت , أكتوبر 24 2020

بعد منتصف الليل… / بقلم : آصف الهيكل

بعد منتصف الليل

بعد منتصف الألم

لا مارد أخاف أن يخطفني

لا نهد أشتهي …و لا قلم

كل ما بي .. يصير غريبا

يتساوى الرضى و الندم

و أهتف ملئ أحزاني

يا أيها الساري نرجسا

خذني … إذا الشوق احتدم

ويا أيها الذئب الحكيم

أين غبت ?

يا أيها الشبح العتيم

أين نمت ?

طالما كنا معا

طالما راق النغم

أعيدوني إلى الكهف القديم

فلربما بكى … ناجي

و لربما المصلوب … ابتسم

…..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: