الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

سَيَنْزاحُ يوما ظلام الأيادي…..شعر امال النفطي

سَيَنْزاحُ يوما ظلام الأيادي
ويأتيك نور الضحى يا بلادي
وإن غرّبوك وإن كبّلوك
قفي صامدة وصُدّي الأعادي
برغم الصعاب وكَبْو الجواد
أرى النصر باد بكل البوادي
سيصطع نجمك حرا طليقا
سيصطع نجمك في كل وادي
هنا في البراري هنا في الصحاري
ننادي هلموا لشد الأيادي
ترابي يا أرضي يا مجدي يا عرضي
ترابي سماك هواك ينادي
فللمجد ثرنا وبالعهد سرنا
نجوم السماء تُحيّ ثراك
بهاك سناك مداك الثريا
به العز نلت وأرض المهادٍ
شموس بلادي بها نتحدى
نكيد العٍدى في كل معاد
ظلال بلادي بكل ربوع
ربوع الوغى وصوت العناد
ولا الظلم نبغي فللمجد نبني
لصرح العلا لخير العباد
فيا أرض هبّي ويا أرض غيري
تحلّي وسيري بهَدْي الصداد
قفي وتجلّي وبالعزم هِلّي
ومُدِّي العتيدة لجمع العتاد
سنبقى هنا نعيش هنا ونحيا هنا
ولا ألف لا لثوب السواد
نغني بلادي برفع الأيادي
كما الطير يشدو كما الطير شادي
نغني بلادي بصوت الشموخ
ونحيا ونحيا وتحيا بلادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: