السبت , أكتوبر 24 2020

أُمضِي ….شعر مرشده جاويش

لكنه
يُسرجُ
حشرجة انطفاء
بروقِ الهديل
في أفيائه
يعرج
الى تخومِ وجومي
يلجُ متاهاتِ سديمي
يغترب
يحتطب
اضلاعَ عِندِه
مشاعلاً
تضيءُ له
مسالكَ الاحتراق
في حضنِ نجومي
و عانق الأثر
النداء يمتشقَ
صهوةَ تحرُّقِه
يهدرُ
يقتحم شرايين
إرتعاشةٍ همدت
في ذاكرة القرابين
ينفث
في مسامات انفاسي
جمرَ دهور حنينه
تستعر
فاكهةُ نيرانِي
بين ثلج الشفاه
حين تلملم
شتاتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: