الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

فرنسا ترحب ببيان الحريري وتصفه بـ”الشجاع”

رحبت فرنسا بالبيان الذي أدلى به رئيس الحكومة السابق، سعد الحريري، ووصفت البيان بالشجاع، والذي أبدى إحساسه بالمسؤولية والمصلحة الوطنية للبنان.

وبحسب وزارة الخارجية الفرنسية، فإن هذا الإعلان يمثل انفتاحا يجب أن يقدره الجميع تقديرا كاملا، من أجل إنشاء حكومة مهمات الآن، موضحة أن “هذا ما ينتظره اللبنانيون، فضلا عن شركاء لبنان الدوليين وكل من يريدون، بحسن نيّة، مساعدته في هذه اللحظة الحرجة”، بحسب ما نقل موقع “النشرة”.

وركزت في بيان، على أن “لهذا السبب، تدعو فرنسا جميع السياسيين اللبنانيين إلى احترام الالتزامات التي تعهدوا بها أنفسهم للرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ في 1 أيلول، بهدف وحيد هو تلبية الاحتياجات الملحة للبنان”، مؤكدة أن “فرنسا ستواصل الوقوف جنبا إلى جنب مع اللبنانيين بالتنسيق مع شركائها الأوروبيين والدوليين، وستكفل احترام شروط الدعم الدولي في لبنان في كل مرحلة”.
ولفتت الخارجية إلى أن “فرنسا تشجع الرئيس المكلف مصطفى أديب​ لتشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن، مؤلفة من شخصيات مستقلة ومختصة، اختارها هو نفسه”.

وكانت الخارجية الفرنسية قد صرحت، في وقت سابق، بأن على القوى السياسية اللبنانية أن تختار بين تعافي لبنان أو انهياره.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية أنييس فون دير مول، للصحفيين في إفادة يومية: “في هذه اللحظة الحاسمة من التاريخ اللبناني، تواجه القوى السياسية اللبنانية خيارا بين التعافي وانهيار البلاد. إنها مسؤولية ثقيلة تجاه اللبنانيين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: