الأربعاء , أكتوبر 28 2020

رغيفٌ جائعٌ ……… شعر // ياسمين محمد الخفاجي

“رغيفٌ جائعٌ ”

أراقب المطرَ عن كثبٍ ،
أقترِضُ من الشَّمسِ صولجانَها
حتى لا تنتِحلَ العصافيرُ دورَ الشّحّاذِ ،
فتسرق ضحكةَ المحصولِ من فمِ الصّباحاتِ …
غُرّةٌ أمشّطها خلف غدافِ الليلِ ،
عندما يُقاضيني الغروبُ
ويتّهمني بسرقةِ دورِ الخبزِ في مشهدِ اليتيمِ.
الحقيقةُ أننِي والرغيفَ من بطنِ واحدٍ
كان يوما منتفخاً بأحجارِ الجوعِ !
والجميع يصفّق بحرارةٍ
ليحترقَ الخبزُ وتنتهي الليلةُ بلا عشاءٍ
لذلك أخفي شعري المصبوغَ بلونِ القمحِ عن الغيمِ
كي لا يتّفقَ
مع الأرضِ على الهطولِ !..

#الياسمين…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: