السبت , أكتوبر 24 2020

رئيس أرمينيا يدعو قادة الدول العربية إلى استخدام العلاقات الدولية لإنهاء القتال في قاره باغ

شدد الرئيس الأرميني أرمين سركيسيان، على أن القيادة الأذربيجانية كانت تعلن باستمرار في الأشهر الماضية عن نيتها لحل النزاع بالوسائل العسكرية.

 فيما يتعلق بتفاقم الوضع في قاره باغ، خاطب الرئيس الأرميني أرمين سركيسيان رؤساء بعض دول العالم العربي؛ وشدد سركسيان في رسالة إلى نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، على أن نزاع قاره باغ يجب أن يُحل حصريًا من خلال المفاوضات السلمية.

وجاء في الرسالة “ليس لديه حل عسكري، لقد أثبتنا ذلك في الماضي وسنثبت ذلك مرة أخرى”، ودعا سركسيان نظيره المصري إلى استخدام صلاته وسلطته لإنهاء إراقة الدماء في أقرب وقت ممكن.

كما بعث أرمين سركيسيان رسالة خاصة إلى ملك المملكة الأردنية الهاشمية عبد الله الثاني بن الحسين.

وجاء في رسالة الزعيم الأرميني: “يجب أن أبلغكم بألم، أن أذربيجان شنت هجومًا آخر على جمهورية أرتساخ، مستهدفًا السكان المدنيين. وأثناء كتابة هذه الرسالة، قُتل أو جُرح عشرات المدنيين والجنود من كلا الجانبين”.

وشدد سركسيان على أن القيادة الأذربيجانية دأبت على إعلان نواياها في الأشهر الماضية لحل النزاع بالوسائل العسكرية.
وناشد الرئيس ملك الأردن استخدام الاتصالات والصلاحيات المتاحة على المنصات الدولية لوقف نزيف الدم على الفور.

دعونا نذكركم أنه في 27 سبتمبر، تعرضت المستوطنات وكذلك الوحدات العسكرية في قره باغ لقصف مدفعي مكثف من الجانب الأذربيجاني. ثم انتقلت وحدات الدبابات والمشاة للعدو إلى الهجوم في الاتجاهات الشمالية والجنوبية والجنوبية الشرقية.

في الوقت الحالي، القتال مستمر والجيش الأرمني يصد هجمات العدو. وفقًا لأحدث البيانات من جيش الدفاع في ناغورني قاره باغ، لقي 80 جنديًا، بمن فيهم متطوع، بالإضافة إلى أربعة مدنيين مصرعهم منذ بداية الأعمال العدائية.

بالإضافة إلى ذلك، في 29 سبتمبر، أطلقت القوات المسلحة الأذربيجانية النار على وحدة عسكرية وقرى في منطقة جيغاركونيك في أرمينيا. وأسفر ذلك عن مقتل مدني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: