الثلاثاء , ديسمبر 1 2020

قصيدة (الراهبة ) / للشاعر العراقي الكبير عبدالباري المالكي

قصيدة (الراهبة ) / الشاعر عبدالباري المالكي

كم كان في ودي لأبلغ منيتي
في قلب راهبتي الوسيع ِ فضاؤه ُ
………………………………….
فاجوب َ ما فيه بكل حلاوة ٍ
وتلذ ّ نفسي ما يدوم قضاؤه ُ
………………………………….
تمشي وزهر الأقحوان يلفها
والراح من عبق ٍ يضوع وطاؤه ُ
…………….
فلكم رجوتك ِ والرجاء بلية ٌ
ان لاتشقي مايَعز ّ شقاؤه ُ
…………………………
فالداء في قلبي يفت ّ شغافَه ُ
وبقبلة ٍ من شفّتيك ِ دواؤه ُ
…………………..
ياراهبات الدير قلن َ فما لمن ْ
رام الوصال َ بها فخاب رجاؤه ُ ؟
…………
لاتعذليه ِ فما له الا الجَوى
واستمهليه ِ فلن يطول غناؤه ُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: