الأربعاء , نوفمبر 25 2020

دفائن العشق ..قصيدة للشاعر العراقي الكبير عبد الباري المالكي

دفائن العشق
………..

لمّا رايت ُ عن الأنظار مبتعداً
ظعن َ الاحبة قد سارت به الركُب ُ

فاضت بك النفس في باب اللظى وجعاً
منها رجا ً فيك ما يغني به العتب ُ

كم طفت ُ فيك ِ لياليْ الكأس اطلبها
في عطر خمر ٍ تناهت عنده الرضب ُ

رنت بخَلخالك ِ الأجراس في وتر ٍ
حتى تهادى على اقدامك ِ الطرب ُ

ظنت سواك ِ بأن َ الحسن منبعها
و انت ِ – مِن غيره ِ – قد زادك الخلَب ُ

يا سر ّ سعدي ويا عشقاً أطارحه ُ
هلا دنوت ِ فقد ضاقت بي الرُحب ُ

متى اللقاء وقد غابت معاذركم !؟
وفي سويداء قلبي يُسجَر ُ اللهب ُ

أنى لقلبي تجوس الشعر َ آهتُه ُ
ودون مغناك ِ لا أرجو وارتقب ُ

شكوت عينيك ِ لولا انني حيِي ٌ
لَجَلْجَلَت ْ من ضلوعي الآه ُ والندب ُ

كابدت ُ حبك ِ حتى بت ُ أكبِته ُ
ومن دفائن عشقي فاحت الكتب ُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: