الأربعاء , مايو 12 2021

مصطفي السعيد يكتب علي الفيس ….حزب الله يستحق العقاب

لم أندهش من قرار دول مجلس التعاون الخليجي باعتبار حزب الله منظمة إرهابية، فقد كانت السعودية قد أدانت حزب الله في حربه مع إسرائيل في 2006، واتهمته بأنه استفز اسرائيل عندما أسر جنديين لمبادلتهما بأسرى لبنان وفلسطين، وتمول كل الأنشطة المعادية للمقاومة في لبنان، بالمال والسلاح والفتنة والتجسس، وهي الدول الداعمة للإرهاب في سوريا والعراق وليبيا صراحة، وطلبت رفع فرع تنظيم القاعدة في سوريا من قوائم الإرهاب، وهي جبهة النصرة، بل تحاول رفع داعش بدعوى أن ضربه يؤذي المدنيين.
الترحيب الاسرائيلي بالموقف الخليجي، ووصفه بأنه باكورة التعاون بين اسرائيل ومجلس التعاون يبشر بخطوات أخرى قادمة، تتزعم فيها اسرائيل علنا دول مجلس التعاون، وتشن الحروب والفتن على شعوب المنطقة، لتواصل مخططات التدمير
كشف الإعلام الصهيوني عن العلاقات الوطيدة التي كانت سرية، وبدأت تنتقل إلى العلن، ووصفها بأنها متطابفة حول مختلف القضايا في المنطقة .. لم يكن ممكنا عدم معاقبة حزب الله على اجبار اسرائيل على جر اذيال الهزيمة من لبنان مرتين، ومشاركته في دحر جماعات داعش والنصرة وغيرها في سورية، لهذا استحق العقاب.

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: