الأحد , سبتمبر 20 2020

رماديتي ليست انحيازاً …..قصيده للشاعر قاسم الذيب

رماديتي ليست انحيازاً ..
……………………..
أنا ” رماديُّ المذهب “
فمن يريد أن يكون على مذهبي
فأنا مذهبي ألسحاب ..
.
” الرمادي ” يا حبيبتي
تكوين مابين الأبيض والأسود
إن اختلطا تكون المطر
فرماديتي ليست انحيازاً
إنما انتماء لوجع وطن مزمن
وقصيده مشرقة باللوعة الأبدية ..
.
لستُ ” رومانطيقي ” حالم
أو أعاكس انعكاسات اللون
أنما ” رماديتي ” واقعيه
تتجسد فيّ كرم ألألوان ألمبهرة
حتى تتشكل لضوء الشمس
هالة من الواقع المرير
فلا تتهموني بالتطرف
فالذنب ليس ذنبي
هذا ما وجدته مبكراً بتكويناتي الكيماوية
منذ أن كنت مغشياً عليّ بالكذب
أحاول أن اكسّر وجعي
ألذي كبلتني به الألوان
فلا تكرهي يا حبيبتي رماديّ
فأنا والرمادي
أصبحنا اليوم نذراً
منثوراً على ثرى ألعراق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: