الجمعة , مايو 14 2021

تسألني عنك ….قصيده للشاعر ضياء الخماس

تسألني عنك
الشوارع التي أقطعها وحيداً
النوافذ التي غادرتها وشوشات العصافير
شجرة اللوز التي رأت ظلك ذات يوم
الورود التي خُلقت من عبير عطرك
تسألني عنك
أحلامي المعلقة فوق جدار الليل
أقداح الخمر التي احتفظت بصورتك
عندما شربت لانساك ذات يوم
تسألني عنك
الفراشات التي لونتها يديك
البحار التي تغتسل في ماقيك
النايات التي اثملتها شفتيك
ماذا أجيب ؟
يا حبيبتي
أأقول عنك ضائعة ؟
والكون يبصرك ك اللظى في احتراقي
أأقول لا أعرفها ؟
وكل الوجود شاهدوك تغفين في أعماقي
فماذا اقول ؟
وأنا الذي كفرت بالأوطان أجمعها
حين أصبحت مرافئَ عينيك أوطاني

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: