الخميس , نوفمبر 26 2020

على حافة.الطاولة… / بقلم : جوري الياسري

تركتُُ رأسي

على حافةِ الطاولةِ

بينما كنتُ أتسربُ منه

كقطعٍ سمراء من السكرِ

تشكلَ لي ذراعين

صدر، قدمين، وساقين..

 

قررتُ القفز من النافذةِ

أصبحتُ خفيفًا جدًا بلا رأس

أو أعين أو كوابيس!.

 

سرتُ ببطْء

فوقعتُ في بركةٍ

ظننتُ إنها ستكون نهايتي

لكنني نجوت!

 

سقطتُ في حفرةٍ

ظننتُ أنني سأموتُ أيضًا

لكنني سلمتُ بطريقةٍ مميتةٍ

فلم يَسرق النملُ سوى أصابعي

باقي جسدي تناولته الرياح..

 

صارَ جزءا مني داخل نملة

تكاثرتْ بسرعةٍ..

صرنا جيشًا يَلتهمُ

كل لغمٍ يسقطُ على الأرضِ

 

دخلنا ذات مرة لمنزلٍ

فالتهمنا رأسي..

 

جوري الياسري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: