الأحد , نوفمبر 29 2020

مَن مِثلـهُ…!؟ …….. شعر // مثنى يوسف علي

مَن مِثلـهُ…!؟
_______________________
(وُلِدَ الهُدى)فَإذا الطُّيورُ تُغَرِّدُ
حَاشَا بِأنِّي فِيْ هَواكُمْ أجحَدُ
**
بَلْ أَنّتَ أشْرَفُ مَن عَرفتُ حقيقةً
واللَّهُ يَشهَـدُ والمَلَائِكُ تَشهَدُ
**
فَـ(الهَاشِّمِيُ مُحَمدٌ) مِن حُبِـهِ
فِي كُلَّ يَومٍ. داخِلي يَتَجَـدَّدُ
**
مِن أَيّنَ أبدأ..بِالقَريِض أيا تُرى
وَأنَـا خَجُولٌ مَا أَقُولُ وَأَسرُدُ
**
يَا مَنْ لَهُ رُوحِيْ تَحِنُّ بِزَورَةٍ
وبِبَابِهِ شَوقَاً قَصِيدي يَسجُدُ
**
هَذا الحَبيبُ. محمدٌ بَصَماتهُ
فِــي كُلِّ خَيـر ٍ بِالحَياةِ لَـهُ يَدُ
**
مَن مِثلَهُ حَـازَ المَكَارِمَ فَارتَقَى
قَسَمـاً بِرَبِّي إِنَّــه لا يُوجَدُ
**
إِنَّ الصَّلاةَ عَلى النَّبِـي وَآلِــهِ
فَرضٌ فَصَلُّوا بِالخِتَامِ وَرَدِّدُوا
**
(صَلّى عَلَيكَ اللَّهُ يَاعَلَمَ الهُدى)
مَا أَشهَــد اللّه العَظِيــم مُوَحِّدُ
**
_ مثنـى يوسف.
_ الرحـااال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: