الجمعة , نوفمبر 27 2020

7 محاذير للتعامل مع نزيف ما بعد الولادة.. تعرفي عليها

نزيف ما بعد الولادة حالة خطيرة يمكن أن تمر بها المرأة و تودي بحياتها، وهو السبب الأول فى مصر للوفاة بعد الولادة.

يقول الدكتور عمرو عبد العزيز استشاري أمراض النساء والولادة والحقن المجهري إن الانيميا قبل الولادة، والحمل في أكتر من طفل، و الولادة الطبيعية المتعثرة، والمشيمة الملتصقة التى لا تسقط، كلها عوامل من مسببات نزيف ما بعد الولادة.

ويرى عبد العزيز أن إعطاء الحامل حقنة طلق صناعي قبل الولادة، من المحتمل بشدة تكراره بعدها للحماية من نزيف ما بعد الولادة.

ويؤكد دكتور العيلة فى حلقة جديدة من برنامجه الإرشادي لصحة المرأة، أن بنك الدم بمستشفى الولادة أهم ما يجب على الحامل مراجعته قبل اختيار مكان الولادة، حماية لحياتها وطفلها، معتبرا دقات القلب السريعة و”النهجان” وعدم القدرة على التنفس، علامات على الإصابة بالأنيميا أو الميكروب السبحي، والاحتياج إلى البنسلين طويل المفعول، مع عمل أشعة “إيكو” أو الموجات الصوتية علي القلب.

وتحتاج الحامل إلى نقل الدم إذا نزفت بشدة وإتضح أن تحليل الانيميا أقل من 7 ، و من مشاكله عدم التوافق أو الأمراض المعدية أو ارتفاع الحرارة أثناء النقل، محذرا “يجب التأكد من التوافق و من سلامة كيس الدم”.

واختتم عبد العزيز مؤكدا أن العالم كله يطلق عبارة “التأخر فى الحمل” بعد مرور عام على الزواج، مع تواجد الزوج وعدم استخدامه أي وسيلة تمنع علاقة طبيعية مع زوجته، محذرا من الضغوطات العائلية على الزوجين واستعجالهما، لأن حالات تأخر الإنجاب سببها وجود مشكلة بتحليل السائل المنوى الخاص بالزوج فى حالات كثيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: