الجمعة , ديسمبر 4 2020

أذربيجان تعلن مقتل 19 شخصا وإصابة 60 آخرين نتيجة قصف مدينة باردا

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية، اليوم الأربعاء، أن القوات المسلحة الأرمينية قصفت مدينة باردا الواقعة بالقرب من منطقة النزاع في قره باغ، بواسطة راجمة الصواريخ “سميرتش”، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

 وجاء في بيان المكتب الصحفي للوزارة: “قامت القوات المسلحة الأرمينية، بانتهاك صارخ للهدنة الإنسانية، بقصف مدينة باردا بواسطة راجمات الصواريخ “سميرتش”. تسبب بوقوع ضحايا وإصابات وأضرارا بالبنية التحتية المدنية”.

وأكد مكتب المدعي العام في أذربيجان ارتفاع عدد القتلى نتيجة إطلاق النار في مدينة بارد الأذربايجانية إلى 19 قتيلا، ونحو 60 مصابا.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الأحد الماضي، أنه تم التوصل لهدنة إنسانية جديدة بين أذربيجان وأرمينيا في إقليم قره باغ، بحيث تدخل حيز التنفيذ في الثامنة من صباح من يوم الاثنين بالتوقيت المحلي.

لكن اشتباكات جديدة اندلعت بين أذربيجان وأرمينيا بعد عدة دقائق من دخول نظام وقف إطلاق النار حيز النفاذ، وتبادل الطرفان الاتهامات في خرق الهدنة وعرقلة تسوية سلمية للنزاع.

وهذه الهدنة هي الثالثة من نوعها التي تم إعلانها منذ اندلاع التصعيد العسكري الحاد في إقليم ناغورني قره باغ في 27 أيلول/سبتمبر الماضي، بعد توصل الجانبين إلى اتفاق مماثل في موسكو يوم 10 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، خلال اجتماع ثلاثي على مستوى وزراء. الخارجية بمشاركة روسيا. وكذلك في الـ18 من الشهر ذاته.

ودعا عدد من الدول، من بينها روسيا الاتحادية وفرنسا، طرفي الصراع إلى ضبط النفس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: