الجمعة , ديسمبر 4 2020

تركيا وقطر توقعان اتفاقات جديدة قبل نهاية 2020

أكد سفير تركيا لدى قطر، محمد مصطفى كوكصو، أن الدوحة وأنقرة شريكتان استراتيجيتان وعلاقتهما متجذرة بروابط أخوية وتاريخية، وتتشاركان نفس المبادئ في الوساطة والإنسانية والاصطفاف مع الشعوب من منطلق إنساني ينتصر للحق والعدالة.

وقال كوكصو، في لقاء مع الصحفيين، بمناسبة الذكرى الـ79 لليوم الوطني للجمهورية التركية، إن “اجتماعات اللجنة العليا الاستراتيجية المشتركة، أثمرت عن إبرام أكثر من 50 اتفاقية٬ وأن اللجنة ستجتمع قبل نهاية العام لتوقيع اتفاقات جديدة”، مضيفا أن “السياسات الخارجية للبلدين تتشارك المبادئ الأساسية ذاتها، من حيث تفعيل جهود الوساطة والدبلوماسية والحوار كأساس لحل النزاعات”.
وشدد على “ضرورة زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين”، مشيرا إلى “ارتفاع حجم التبادل التجاري الثنائي من 340 مليون دولار عام 2010 إلى أكثر من ملياري دولار عام 2019”.

وأكد السفير التركي أن قطر “دولة ذات سيادة ولها ثقلها الإقليمي والدولي، وتتميز بحرصها على رأب صدع الخلافات والنزاعات بالطرق السلمية وتستضيف الفرقاء وتبقى على مسافة واحدة من كافة الأطراف في وساطة نزيهة تحظى بموثوقية كبيرة. وقطر دائما ما تقوم بدور محوري في هذا الصدد على مر السنوات سواء في القضية الفلسطينية وسوريا وحتى في الحالات الإنسانية. ونقدّر عاليًا هذه الجهود التي تؤكد أن قطر صاحبة ثقل كبير دبلوماسيًا واقتصاديًا وإنسانيا”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: