الخميس , ديسمبر 3 2020

آه من وجع السنين…….شعر أمال حمزه

آه من وجع السنين
يطاردني في كل حين
فأنا مازلت غرة
على الغصن أشدو
وأحلم بقطعة حلوى
وفردوس تين
زفرات أيامي تعالى حرها
ولم يعد للسمع إلا قليل
ها.. أنا الآن تائهة
في زحام السائرين
كي يأتني في شهقة أو برهة
انتظر على الجسر لقاء
واتوق لليد الحنين
تداعب وجهي
تداعب وجعي
كي أنسى مرارة الألم
ومرارة السنين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: