الأربعاء , نوفمبر 25 2020

إطلاق نار بالقرب من كنيسة الأرثوذكس في مدينة ليون الفرنسية

نقلت وسائل إعلام فرنسية عن شهود عيان سماعهم دوي أعيرة نارية في الدائرة السابعة بمدينة ليون الفرنسية بالقرب من كنيسة الأرثوذكس.

وبحسب صحيفة “leprogres” الفرنسية، فإن الشرطة ضربت طوقا أمنيا ووصلت وحدات خاصة إلى منطقة الحادثة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في “حوالي الساعة 4 مساءً (بالتوقيت المحلي)، أصيب قس برصاصة بندقية مقطوعة بينما كان يغلق كنيسته في الدائرة السابعة في ليون”.
ولفتت الصحيفة إلى أن “الجاني لا يزال هاربا، ويطلب من الجميع تجنب المنطقة”.

وبحسب قناة “بي.إف.إم الفرنسية”، “تعرض كاهن أرثوذكسي بالقرب من كنيسة الأرثوذكس في الدائرة السابعة من مدينة ليون إلى إطلاق نار، مما أدى إلى إصابته بجراح خطرة، وقد لاذ المعتدي بالفرار”.

وقالت القناة إن الهجوم وقع عندما كان الكاهن يغلق الكنيسة، حيث أطلق المهاجم عليه النار مرتين.

وبحسب عدد من وسائل الإعلام الفرنسية، يبلغ عمر المهاجم نحو 40 عامًا. ودعا وزير الداخلية الفرنسي إلى تجنب منطقة ليون، حيث وقعت حادثة إطلاق النار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: