السبت , سبتمبر 19 2020

قصه بطلها أنت….نص أدبي للكاتب عبد الله سعيد

قصه بطلها أنت….
الطريق طويل.وشوك في جوانبه كثير . السير سهل يسير . وتجذبنا الاشواك . أمامنا عقابات . نراها ولانعبأ بها . فتصيبنا تؤلمنا نمر باخري . نراها فتصيبنا فينسنا المها الم ماقبلها. ادمنا الآلم . اري بشرا كثير علي الطريق تسير . الوانهم مختلفه . واتعجب كل الناس ذاهبون لا يعودون ماهذا الطريق انه ذهاب بلاعوده الناس تزيد هذا وقف حزين . وهذا بدا واسرع مبتهج واشتاط عقلي. ياولي ماهذا لا افقه شئ من هذا شيخ كبير لو سالته سيجيب سأذهب اليه سأساله . سلام الله عليك ياشيخ عليك السلام ماذا تريد؟أريد ان اعرف اين انا من هولاء ارى الناس يذهيون ولايعيدون لامام ناظرون وللخلف تاركون اري من اسرع مبتهجا ومن وقف متألما قولي ماهذا ضحك وتركني وعلي السوال لم يوجيني ولكن اشار الي عقلي كانه يقول لي به تعلم سخره الله لك لتميز نعم سأميز اري الناس يتسابقون ومن يقع يقع حزينا اذن فاجائزه عظيمه . سأفوز بها ولكن ما الخطه. وجدت الخطه تجنب الاشواك تزال العقابات وتقل الالم فتربح وتنجوا بسلام …..

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: