الأحد , نوفمبر 29 2020

بعد تذبذبات في تعاملات الأمس.. استقرار أسعار الذهب في مصر

شهدت أسعار الذهب في مصر اليوم الخميس استقرارا بعد حالة من التذبذب في التعاملات المسائية أمس الأربعاء.

و انخفضت أسعار الذهب أمس الأربعاء لدرجة أن عيار 24 فقد ما يتراوح بين 6 إلى 8 جنيهات من قيمته، بينما تراجع عيار 21 بنحو 7 جنيهات في سعر الغرام الواحد دون المصنعية، ثم ارتفاعها جنيهان، ومعاودتها الانخفاض من جديد بقيمة تراوحت بين جنيهان و4 جنيهات، بينما تراجع عيار 21 بقيمة بلغت 3 جنيهات.

وقد سجلت أسعار الذهب في مصر اليوم، عيار 21 نحو 815 جنيها، وعيار 18 نحو 699 جنيه، وعيار 24 نحو 931 جنيها، والجنيه الذهب سجل نحو 6520 جنيها.

يذكر أن أسعار الذهب في مصر، قد شهدت حالة من التذبذب على مدار تعاملات الأسبوع الماضي، بين الانخفاض والارتفاع، لتغلق تعاملات الأسبوع على استقرار بأسعار الذهب في السوق المحلية.

وانخفض سعر غرام الذهب عيار 21 الأكثر مبيعًا بالسوق المصرية بنحو 29 جنيهًا في سعر الجرام الواحد دون المصنعية، بينما تراجع عيار 18 بنحو 25 جنيًها، في حين انخفض عيار 24 بنحو 33 جنيهًا، بينما تراجع سعر الجنيه الذهب بنحو 232 جنيهات.

وعزا مراقبون حالة التذبذب بين الارتفاع والانخفاض على مدار تعاملات شهر أكتوبر الماضي، إلى وجود فيروس كورونا، مما يضطر معه كثير من المستثمرين للاستثمار في الملاذ الآمن وهو “الذهب”.

وكان الذهب قد انخفض بنسبة 4.2% الأسبوع الماضي بعد أنباء بشأن تجارب المرحلة الأخيرة للقاح ابتكرته شركة “فايزر” الأمريكية للأدوية وشريكتها الألمانية “بيونتك”.

وقالت مارغريت يانغ المحللة لدى “ديلي فيكس” التي تغطي العملة والسلع الأولية وتداولات المؤشرات: “المتعاملون في الذهب يحاولون إحداث توازن بين الأنباء الإيجابية للقاح وارتفاع أعداد الحالات المصابة بفيروس كورونا في أنحاء العالم”.

وأضافت أنه على الرغم من أن اللقاح ربما يؤثر في الاتجاهات المتوسطة إلى الطويلة الأمد لأسعار الذهب، فإن التحفيز النقدي والمالي مطلوب في الأجل القصير لحماية الاقتصاد العالمي.

جدير بالذكر أن رئيس الشعبة العامة للذهب في اتحاد الغرف التجارية المصرية، الدكتور وصفى أمين واصف، كان قد كشف أسباب الاضطرابات المتتالية التي شهدتها أسعار المعدن الأصفر خلال الفترة الأخيرة، موضحا أن الوضع السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية هو من تسبب في تلك الحالة.
وقال واصف، في اتصال هاتفي مع”سبوتنيك” الخميس الماضي إن: الوضع الحالي في الولايات المتحدة الأمريكية يتمثل في حالة من القلق والشد والجذب، وهناك توقعات عن احتمالية نشوب حرب أهلية، نتيجة تصريحات الرئيس المنتخب جو بايدن عن نيته إلغاء التخفيضات الضريبية التي كان قد أقرها الرئيس السابق ترامب، هذا الأمر أوجد لدى الأمريكيين الأصليين حالة من القلق تجاه الرئيس الجديد.

وأوضح أن: أسعار الذهب في مصر تسير وفق الأسعار العالمية ارتفاعا وهبوطا، ولا نستطيع توقع ما سيحدث خلال الأيام القادمة على المستوى العالمي في سوق الذهب، وبالنسبة لمصر فلن تتضرر كثيرا من تلك التقلبات، فليس لدينا رؤوس أموال ضخمة تستثمر في الذهب بكميات كبيرة، وبالنسبة للأفراد الاستثمارات قليلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: