الثلاثاء , ديسمبر 1 2020

الحكومة الإثيوبية تعلن السيطرة على مدينة أخرى في إقليم تيغراي

أعلنت الحكومة الإثيوبية، اليوم السبت، أن قواتها “أحكمت السيطرة على مدينة آديغرات”، ضمن إطار حملة عسكرية تنفذها في إقليم تيغراي المعارض شمال البلاد.

وذكر مكتب لجنة حالة الطوارئ الحكومية، في بيان عبر حسابه على “تويتر”، أن “مدينة آديغرات حررت بالكامل من ميليشيات الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي”، مضيفا أن “القوات الحكومية تواصل التقدم نحو مركز الإقليم مدينة ميكيلي الواقعة على بعد نحو 115 كلم”.

ونفى المكتب مزاعم مفادها أن الاجتماعات التي سيعقدها رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد مع مبعوثين لرئيس الاتحاد الأوروبي سيريل رامافوزا ستتناول وساطة بين حكومة أديس أبابا و”الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي”.

​ويأتي ذلك بعد إعلان الحكومة الإثيوبية مساء أمس عن انتزاع قواتها مدينتي أكسوم وأدوا في الإقليم الواقع عند الحدود مع إريتريا والسودان.

وأعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، قبل نحو أسبوعين، الحرب على الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، بعدما قال إنها هاجمت معسكرا للجيش وحاولت سرقة معداته.

وأودى الصراع بحياة المئات، وربما الألوف، من الجانبين ودفع نحو 30 ألفا للفرار إلى السودان وأثار الشكوك حول سمعة أحمد، أصغر زعماء أفريقيا سنا، الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2019، لإبرامه اتفاق سلام مع إريتريا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: