الإثنين , يناير 25 2021

الشاعر يزن السقار يكتب : الحزن خيانة الواقع

قيثارة هفهفاة تنشل البال من بين أصابع الحزن
و تفتح نافذة بمقدار هرب على الهدنات
الفرح وجبة محكمة تحتاج أظافرا لفكّ عقدتها
و الريح بشائر لزحمة النكهات
من يهتك سر هذا الفراغ بكمشة ماء
من يدهن سقف الوقت بلوحة لغابة شرسة و عشر بجعات و لحن
من يملأ الجرار بأولات الحكايا و يترك الحبل للقطط أن تموء
من يعد الولائم لحارسات الضوء
الحزن إشارات هلامية لا شأن لها بالجروح
دلالة اختلاف طعم في فم الاحتمال
أو ميل في قامة الإجابة
الحزن خيانة الواقع للتوقع
حالة من شرود الروح في رحم اللماذا أو الأيعقل
الحزن كائن أنيق لا يحترم الوقت
يأتيك على غير موعد و كأنه شريكك في الإرث
هات لحنك و اتبعني أيها الهرب الجميل
أين اكتفينا بالمسافة نقيم
نشعل أصابع القصائد و نوزعها مثل كوخ عتيق
نستدرج الصدى من طقس البلابل
نخيط وجبتنا خيالا خيالا
نتمدد على عشب العشق حتى تتبلل عروقنا
نشعل سجائرنا
نلامس الهواء
و نقول ما أجمل الزحام فينا
و ما أجمل المساء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: