السبت , يناير 16 2021

أشرف الريس يكتُب عن: ذكرى تولى الخديوى إسماعيل عرش مصر

فى مثل هذا اليوم 18 / 1 / 1863م  إسماعيل باشا يتولى عرش مصر بعد وفاة عمه الوالى ” محمد سعيد باشا ” و هو ‘‘ إسماعيل ‘‘ خامس حُكام مصر من الأسرة العلوية و قد استمرت مُدة حُكمه 16 عام إلى أن تم خلعه عن العرش فى 26 يونيو 1879م من قِبل الباب العالى تحت ضغط كل من إنجلترا و فرنسا …
وقد تولى إسماعيل الحُكم و هو يبلغ من العُمر 32 عاماً و كان من تلاميذ البعثات التى أوفدها جَدِه ” محمد على باشا ” إلى باريس و يُعد عصر الحفيد من أهم عُصور التحول فى تاريخ مصر فى القرن التاسع عشر فكان الرجل صاحب مشروع لتحديث مصر على النمط الأوروبى و لكنه لجأ للتوسع فى الاستدانة لتحقيق مشروعاته فأوقع مصر فى قبضة القوى الإستعمارية الأوروبية بعد أن باع حصة البلاد فى أسهُم قناة السويس ! مما جعل الباب العالى يعزله فى النهاية و ينفيه خارج البلاد …
و جديرٌ بالذكر أن إسماعيل كان مُتمسكاً بالسُلطات الإستبدادية للحاكم و هو الأمر الذى أدى إلى تكرار الصِدام بينه و بين الحَركة الوطنية الصاعدة فى تلك الفترة لكن يُحسب لعَصره أنه شهد ظهور النظام النيابى و النظام الوزارى كما شهد ظهور الأحزاب السياسية فى مصر لأول مرة و يُلخص المؤرخ ‘‘ عبد الرحمن الرافعى ‘‘ عصره فى كلمات موجزة فيقول ” يُمثل عهد إسماعيل من ناحية عَهْد تقدم و عُمران و لكنه يعد من ناحية أخرى عَهْد القروض المشؤومة و الأغلاط المُتلاحقة التى عَصَفَتْ بالبلاد و ألقت بها فيما بعد فى غياهب الإستعمار البغيض ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: