الثلاثاء , يناير 19 2021

طائرة ورقية.. للكاتبة فينوس فائق / ?? هولندا.

طائرة ورقية
فينوس فائق
أخرج من المرآة
مرتدية دوار البحر و
شيخوخة الأمواج
و أجلس الليل بطوله
أنادي قمراً
يقطع مرور النجوم صلاته
أتنصل من موعدي مع الموت
و أتنكر لطفولة
تكاد تستفيق على نحيب الفراشات

على بعد غفوة و إلتفاتة عمر
مسافة عمر من الوجع
و طائرة ورقية طائشة
تحمل أقاويل المساء
و تأريخ صمتي الحزين
يقبع بصدري صراخ من سلالة الصمت و
أسراب من الضحك الطائر بطعم الخذلان
—–
منذ الأزل تختزل المصادفة
كل خيباتي و
لقاء يسلخ جلد كلماتي و
يبقيني خرساء حد الهذيان
ثرثارة حد الصمت
—-
من أوراق خيباتي
أصنع طائرة ورقية
تطير
تتنكر لصوتي
تسخر من ذهولي
فأرسمُني على المقعد الخلفي
في مؤخرة طائرة ورقية
و قبطان طائرة
ببزة زرقاء
تعلو بنا
فتتساقط كلماتي مطراً
على حقل قطن نائم
فيتفجر رأسي
و تطير الطائرة
دون أن تلتفت إلى أصابعي
و هي تًفلت الخيط
دون أن تعبأ
بعيوني و هي تطارد
شيئاً يختفي في السماء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: