الثلاثاء , يناير 19 2021

قسوة قلب ام غدر… / بقلم : د . سمير مسعد

قسوة قلب أم غدر

ماذا بكِ يا فتاتى وأى سبب حجبك عنى

كنا بالأمس نلتقى وبالهمس نتحاكى

كنا نتجاهل غياب الشمس وبزوخ القمر

ونظرات العزال والحاسدين

نظل بالشوق والحنين وكأنة أول لقاء بيننا

على الحب والأخلاص متعاهدين

وعندما نفترق على وعد لقاء جديد

كانت رسائلك لا تغيب ولصوتى تشتاقين

مرت الأيام وأنتِ لا تردى على رسائلى ولا تأتين

هل ضاع منكِ أسمى وعنوانى أم هى كانت خدعة

وأنتهت بغدر من قلب لا يعرف الحب والحنين

بقلمى د / سمير مسعد

( مصر ?? )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: